الرئيسية / تقارير / لماذا يجب عليك إنشاء كلمة مرور قوية لحساباتك الإلكترونية ؟

لماذا يجب عليك إنشاء كلمة مرور قوية لحساباتك الإلكترونية ؟

password
ربما سمعتم قبل أيام عن الاختراق الذي حصل لخدمة LastPass الشهيرة والتي تعد إحدى أفضل وأقوى الخدمات في إدارة كلمات المرور عبر الشبكة العنكبوتية، كما أنها تحظى بشعبية واسعة جدًا بين المستخدمين.

بكل تأكيد الخبر شكل صدمة قوية لدى الكثير من المستخدمين حول العالم خصوصًا وأن الخدمة تُقدم تشفيرًا متقدمًا لكلمات المرور وتتمتع خصائص أمنية قوية، لكن علينا أن نعي عند استخدام أي خدمات من هذا النوع أن احتمالية حدوث اختراق أو الوصول إلى بيانات المستخدمين بطريقة أو بأخرى هو أمر وارد جدًا مهما كانت الحماية الأمنية قوية.

للتذكير فإن LastPass يقوم بتوليد وتذكر كلمات المرور الخاصة بك عبر مختلفة المواقع التي تقوم بزيارتها بمجرد تذكر كلمة سر واحدة رئيسية، وبالتالي لا ينبغي عليك كتابة جميع كلمات المرور للمواقع المختلفة أثناء التصفح. وفي الواقع كانت هذه سبب المشكلة ونقطة الضعف. كيف ذلك؟

بحسب العديد من الخبراء الأمنيين وبحسب المدير التنفيذي لـ LastPass نفسه فإن احتمال وصول القراصنة إلى بيانات المستخدمين تكون مرتفعة جدًا في حال استخدام كلمات مرور ضعيفة يُمكن تخمينها بسهولة مثل 123456789 بمعنى أن المستخدمين الذين قاموا بإنشاء كلمات مرور قوية قد يكونوا في أمان تام بالرغم من عملية الاختراق، مع ذلك من الأفضل على جميع مستخدمي LastPass تغيير كلمات المرور الخاصة بهم تجنبًا لأي مشاكل غير واضحة.

وبالتالي فإن التهديد الحقيقي لأي عمليات اختراق من هذا النوع تكمن في استخدام كلمات سر ضعيفة، أي أن الحل الوحيد لإبقاء حساباتك في أمان ليس فقط في استخدام بعض التطبيقات الآمنة والمشفرة فهذا لن يُجدي نفعًا مع كلمة مرور ضعيفة. الحل هو في بناء كلمة مرور قوية قدر الإمكان يصعب جدًا تخمينها أو معرفتها.

حسنًا، هل هناك معايير معينة لإنشاء كلمة مرور قوية؟ بالطبع، هناك عدة معايير أساسية ينبغي عليك مراعاتها عند إنشاء كلمة مرور لإحدى حساباتك منها

  • ألا تقل كلمة المرور عن 8 خانات
  • تشمل حروف صغيرة وكبيرة، رموز وأرقام
  • لا تتضمن أي معلومات شخصية كتاريخ الميلاد
  • لا تشمل اسمك أو اسم أحد من أفراد العائلة أو الأصدقاء
  • لا تشمل حروف أو أرقام متتالية مثل 123456، abcdef وهكذا
  • لا تتضمن كلمات مشهورة مثل password
  • يجب تغييرها بانتظام على الأقل كل 6 أشهر

لغاية الآن تبدو الأمور جيدة، لكن قد يخطر على بال الكثير منا تساؤل هام وهو كيف يُمكن أن أتذكر كلمة مرور قوية؟ هذه النقطة التي يعاني منها الكثير من المستخدمين، فالكل معرض للنسيان ويُمكن أن يقع في هذه المشكلة.

في الحقيقة هناك العديد من الإجراءات التي يُمكنك استخدامها لتفادي نسيان كلمات المرور الخاصة بك، منها تسجيل كلمة المرور بصورة مكتوبة داخل مذكرة صغيرة، وفي الواقع فأنا استخدم هذه الطريقة منذ سنوات بعد تعرضي لنسيان إحدى كلمات السر الخاصة بي. حيث أقوم بتسجيل جميع كلمات المرور في مذكرة صغيرة واحتفظ بها في مكان آمن داخل مكتبي.

أعلم سيقول أحدهم ماذا لو ضاعت المذكرة؟ لا تكن متشائمًا يا عزيزي، فأنا متأكد أنك تمتلك ذلك المكان الآمن.

أما من لا يُفضل هذه الطريقة فعليه إنشاء كلمة مرور قوية وقابلة للتذكر، بحيث يستطيع تذكر هذه الكلمة حتى بعد فترة طويلة من الوقت، فليس من المنطقي أن تقوم بإنشاء كلمة سر كهذه AduW!326@H وتدعي أنها قابلة للتذكر بعد فترة من الزمن أو عدم الاستخدام، أراهن أنك ستنساها بعد فترة قصيرة جدًا إلا إن كنت تمتلك ذاكرة حديدية.

إذن كيف يُمكن إنشاء كلمة مرور قوية قابلة للتذكر؟ برأي أن الحل الأسهل هو ربط كلمة السر الخاصة بك بشيء ما ملموس مثل هاتفك الذكي أو حاسبك المحمول أو سيارتك أو بعض الأشياء التي تحبها مثل الفيلم المفضل بالنسبة لك أو اللاعب المفضل أو حتى الشركة المفضلة وهكذا.

فمثلاً أمتلك حاسب محمول من نوع ديل، وقمت بإنشاء كلمة مرور لإحدى حساباتي بالصورة التالية

!LoveMyLaptop@Dell!5

بالطبع قمت بتغيير كلمة المرور هذه قبل نشر هذا الموضوع :)، أما كلمة السر الجديدة فقمت بإنشائها بنفس الطريقة مستخدمًا هاتفي الذكي كوسيلة للتذكر. بأي حال ليس هناك داعي بالنسبة لي لتذكر كلمة السر لأنني أقوم بتسجيلها ضمن مذكرة خاصة كما أسلفت، لكن في نفس الوقت فأنا أقوم بإنشاء كلمة السر بصورة تسمح لي بتذكرها عند عدم الوصول للمذكرة.

أخيرًا، أود القول بأن إنشاء كلمة سر قوية وقابلة للتذكر هو الطريق الأقصر والأسهل لإبقاء حساباتك المختلفة على الشبكة العنكبوتية بأمان، فحتى عند حدوت اختراق من نوع ما لإحدى الخدمات التي تشارك بها فسيكون من الصعب الوصول للحسابات التي تتمتع بكلمات مرور قوية كما هو الحال مع خدمة LastPass

عن رووف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *