الرئيسية / شروحات /  كيف تحافظ على بطارية حاسبك المحمول لأطول فترة ؟

 كيف تحافظ على بطارية حاسبك المحمول لأطول فترة ؟

laptop-battery-save-ttj-logo

الكثير من مستخدمي الحواسيب المحمولة يتساءلون باستمرار عن طرق الحفاظ على البطارية الخاصة بأجهزتهم لأقصى فترة ممكنة. وفي الحقيقة يعتبر هذا التساؤل منطقي ومبرر، لأن البطارية تعتبر من أهم الركائز الخاصة بأي حاسب محمول أو أي جهاز إلكتروني آخر، وربما يعتبرها البعض أهم عامل لتفضيل حاسب على آخر أثناء الشراء.

ولا شك أن أكثر من يعاني من هذه المسألة هم مستخدمي الحواسيب المحمولة المزودة ببطاريات غير قابلة للاستبدال، مثل حواسيب الماك وحواسيب الكروم بوك والألترا بوك، وقد تكون هذه الميزة إيجابية في عدة نواحي، فأغلب هذه الحواسيب تكون أخف في الوزن وأكثر أناقة من الحواسيب الأخرى، كما أن عمر البطارية يكون أطول من باقي الحواسيب المحمولة.

لذا دعونا نستعرض معكم أبرز الاحتياطات التي يجب اتخاذها لضمان استمرار بطارية الحاسب لأطول فترة، خصوصًا الحواسيب المزودة ببطاريات غير قابلة للاستبدال.

  • الحرارة

تعتبر درجة حرارة الحاسب المحمول من أهم العوامل المؤثرة على عمر البطارية، حيث يشكل الانخفاض الكبير في درجات الحرارة بعض المشاكل بالحاسب خصوصًا لمن يعيشون في المناطق الباردة جدًا، لكنّ درجات الحرارة المرتفعة تعتبر على الدوام مصدر القلق الأخطر على الحاسب حيث يُمكنها أن تسبب أضرار فادحة بالحاسب المحمول.

لذلك يجب على المستخدم تجنب أي ظروف قد تؤدي إلى رفع حرارة الحاسب بصورة كبيرة، ولا يقتصر ذلك على الظروف الخارجية فقط مثل ترك الحاسب داخل سيارة ساخنة، بل يتعدى إلى المكونات الخاصة بالحاسب مثل حرارة المعالج وغيرها.

فمثلاً عند ممارسة ألعاب الفيديو القوية، أو العمل على برامج تحرير الصور والفيديو المتقدمة، يستحسن أن يتم إزالة البطارية والعمل على الكهرباء بصورة مباشرة، لكن هذا الأمر غير ممكن مع الحواسيب التي تمتلك بطارية غير قابلة للإزالة، لذلك يجب أن تراقب درجة حرارة جهازك بصورة دورية أثناء العمل وأن تضمن وصول الهواء إلى جميع أنحاء الحاسب وعدم سد أي فتحات تهوية. (تعتبر درجة الحرارة مقبولة وغير خطيرة إذا كانت أقل من 35 درجة مئوية)

فوضع الحاسب المحمول على وسادة أو غطاء السرير، يُعد من الممارسات السلبية الشائعة بين المستخدمين، لذلك إن أحببت استخدام حاسبك المحمول في السرير فينصح باستعمال حامل للحاسب للحفاظ على عملية التهوية.

  • الشحن

هل يجب عليّ فصل شاحن البطارية عند اكتمال عملية الشحن؟ يعتبر هذا السؤال من أكثر الأسئلة الشائعة بين المستخدمين.

يعتقد البعض أن ترك الحاسب موصولاً بالكهرباء بعض انتهاء عملية الشحن قد يُضر بعمر البطارية، في الواقع هذا الافتراض غير دقيق. فالبطاريات الموجودة بالحواسيب المحمولة حالياً لا يُمكن أن تحصل لها عملية شحن مفرط، لذلك لن تتضرر بصورة مباشرة.

أي أن الجواب على هذا التساؤل يكمن في تحقيق توازن بين الأمرين، فإن كنت تعمل لساعات طويلة وتضطر لترك الحاسب موصولاً في الكهرباء فلا مشكلة في ذلك، لكن يجب أن ننتبه أيضًا إلى ضرورة العمل على البطارية من حين لآخر وبالتالي من الجيد أن تقوم بتفريغ البطارية جزئياً من حين لآخر.

مسألة مهمة أيضًا ينبغي الحذر منها وهي أن عملية شحن الحاسب بصورة مستمرة تشكل مصدرًا إضافياً للحرارة، فترك الحاسب لفترة طويلة في الكهرباء قد يؤدي إلى رفع درجة الحرارة، لذا في حال حدوث ذلك يُمكنك فصل الشاحن والعمل على البطارية.

  • التفريغ

تعتبر عملية تفريغ البطارية بصورة كاملة من أشد الممارسات خطورة على الحاسب المحمول، كما أن وصول البطارية لمستوى أقل من 20% بصورة دورية يُعد من الممارسات السلبية التي تضر بعمر البطارية.

وفي دراسة أجراها موقع batteryuniversity.com فيمكن أن يتأثر عمر البطارية بصورة كبيرة في حال حصول 300 عملية تفريغ لأكثر من 70% من سعة البطارية، وذلك مقابل 1500 عملية تفريغ في حدود 50% من سعة البطارية.

بمعنى أنه من الضروري أثناء العمل على البطارية ألا تصل إلى مستويات منخفضة جدًا بصورة دورية، ويمكن لمستخدمي الويندوز منع وصول البطارية لحد معين عن طريق الإعدادات الخاصة بالبطارية بلوحة التحكم. وبالتالي يُمكن إجراء عملية تفريغ كامل للبطارية كل عدة أشهر فقط.

أخيرًا ينصح بإبقاء الحاسب مشحوناً في حال عدم الاستخدام لفترة معينة وعند درجة حرارة معقولة، فمثلاً تنصح شركة HP بتخزين الحاسب بنسبة شحن 50 إلى 70% عند درجة حرارة ما بين 20-25 درجة مئوية.

يمكنكم الاطلاع على موضوعنا السابق والذي يتناول بعض النصائح الهامة في الحفاظ على بطارية الهاتف الذكي من هنا

عن رووف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *