الرئيسية / أخبار / تطوير آلة جديدة يُمكنها لعب الشطرنج بطريقة الإنسان

تطوير آلة جديدة يُمكنها لعب الشطرنج بطريقة الإنسان

Chess

تمكنت مجموعة من الباحثين في مجال الذكاء الاصطناعي بكلية لندن الإمبراطورية من تطوير آلة جديدة أطلقوا عليه اسم Giraffe ويُمكنها ممارسة لعبة الشطرنج بطريقة شبيهة لطريقة الإنسان ومختلفة تمامًا عن الحركات التقليدية في بقية الآلات.

واستطاع الباحثون تطوير شبكة عصبية يُمكنها التدريب وتعلم الشطرنج باستخدام الأمثلة، حيث تم تغذيتها بقاعدة بيانات ضخمة تتضمن 175 مليون لقطة من مباريات شطرنج حقيقية، بعدها طلبوا من الآلة النظر في عدد القطع ومواقعها ونوعها والأماكن التي تتحرك فيها، وذلك عبر خوارزميات معقدة.

واستطاعت الآلة الجديدة تعلم اللعب بطريقة مختلفة عن الآلات التقليدية التي تعمل على استخدام البيانات لحساب أفضل خطوة في كل مرة، حيث كان بمقدورها التنبؤ بالحركات الضعيفة والقوية تمامًا كما يفعل الإنسان.

وبعد 72 ساعة من التعلم تمكنت الآلة تحقيق نفس المستوى الذي تمتلكه أفضل آلات الشطرنج في العالم، وبعكس بقية الآلات تستمد Giraffe قوتها في اللعب من خلال قدرتها على تقييم المواقف الصعبة بشكل دقيق، لا من خلال رؤيتها البعيدة جدًا إلى الأمام وحساب عدة خطوات قادمة، والتي تمتلكها آلات الشطرنج اليوم.

وتشكل الآلة الجديدة تطورًا هامًا في مجال أبحاث الذكاء الاصطناعي، فمن المعروف أن الآلات الحالية والعملاقة تعتمد في لعب الشطرنج على سرعتها العالية في حساب الاحتمالات، فمثلاً في مباراة الشطرنج الشهيرة بين بطل العالم السابق الروسي غاري كاسباروف وبين حاسوب ديب بلو عام 1997، كان بوسع الحاسوب القيام بحساب 200 مليون احتمال في الثانية، في مقابل 5 حركات في الثانية لكاسباروف، أما هذه الآلة فيمكنها العمل بنفس منطق الإنسان ومعرفة الحركات المناسبة لا مجرد عد الاحتمالات.

المصدر

عن رووف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *