الرئيسية / أسلوب حياة / إستراتجيات تساعدك على تحقيق ذاتك في العمل

إستراتجيات تساعدك على تحقيق ذاتك في العمل

Self-employment-experience-will-not-regret-it

كثيرا من الناس لا يمكنهم دمج أهدافهم مع الوظيفة التي يعملون بها، ويتعاملوا مع وظيفتهم كمصدر للرزق فقط، ولكن هناك مجموعة من الإستراتجيات التي تساعدك على تحقيق ذاتك في العمل حتى تصل إلى مرحلة الرضا عن النفس.

  •   لا تتذمر من منصبك وإبدأ بالتعرف على كيفية التأقلم معه

 كثرة التذمر والشكوى تجعل الكثير من الناس يرفضون العمل معك، فالأفكار الإبداعية  أفضل من الشكوى والتتذمر، فحاول أن تستغل طاقتك في التفكير الإستراتيجي الذي يساعدك على التأقلم مع طبيعة عملك ويساعدك على الإبداع فيه، فما يحتاجه العملاء، الموظفين، المنتجات، المواقف ،البرامج، والمشروعات المحددة هو أن تدمج روحك الإبداعية في مجال عملك.

  •  خطط لكيفية ربط إهتماماتك بمجال عملك

خذ خطوة للوراء وتذكر إبداعك وشغفك وحاول تعميمه وإستخدامه في مجال عملك الحالي وهذا التعميم سيساعدك على خلق الرابط بين شغفك وعملك.

  • إفعل الأشياء بنفسك لكى تتخيل الفرص المخفية

بعد التفكير في شغفك الخارجي يجب أن تتخيل أن الشركة التي تعمل بها تحتاج إلى هذه الموهبة أو الخبرة أو النتائج المرتبطة بشغفك.

  • ضع إهتماماتك في لغة الأعمال

عندما تريد التعبير عن شغفك في مجال عملك إنتقي الكلمات التي تتماشى مع العمل وليس الإهتمامات، فيجب أن تختار الكلمات التي تتماشى مع العمل ومصالحه لكى تفوز بالمناقشة.

  • إبحث عن أشخاص مفكرين داخل العمل

إسأل الآخرين عن شغفهم الخارجي وإهتمامتهم من خلال بعض الأسئلة مثل ما الذي تريد ان تفعله من أجل التسلية ؟ كيف يمكنني أن أعبر عن نفسي بطريقة إبداعية ؟ إذا كانت أفكارك الإبداعية تتماشى مع التيار العام في المؤسسة فستشعر بمن يشاركونك الشغف والإهتمامات، فحاول الإستفادة من معرفتهم والأفكار التي لديهم وما يمكن أن تفعله لكى تربط بين إهتماماتك وبين مجال عملك.

  • البدء في العمل قد يؤدى إلى المزيد

بمجرد أن تبدأ في الحصول على سمعة جيدة في مجال الإبداع والإبتكار ستلاحظ مزيد من الفرص قد طرأت وظهرت لك على السطح فأى مؤسسة ستحتاج إلى الإبداع والشغف.

عن رووف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *