الرئيسية / تقارير / الترقية إلى نظام ويندوز 10 سيكون أسرع من ويندوز 7 بحلول عام 2017

الترقية إلى نظام ويندوز 10 سيكون أسرع من ويندوز 7 بحلول عام 2017

Windows_10_Cross_Platform_Wide

أكدت مؤسسة جارتنر أن 50% من الشركات ستبدأ في الترقية إلى نظام التشغيل ويندوز 10 مطلع عام 2017، ومن المنتظر أن تصبح نسخة ويندوز 10 مثبتة على نطاق واسع وبشكل أسرع من نظام التشغيل Windows XP و وويندوز 7 .

كما أكد ستيف كلينهانس نائب رئيس مؤسسة جارتنر أنه بالنسبة للمؤسسات فمن المتوقع أن يتم الاعتماد بشكل ملحوظ مما كان عليه نظام ويندوز 7 قبل ست سنوات، وقبل نهاية عام 2015 سيكون هناك عشرات الملايين من المستخدمين الذين يعتمدوا على نظام التشغيل ويندوز 10.

وهناك عدة عوامل ستسهم بشكل كبير في الترقية إلى نظام التشغيل ويندوز 10 من أهمها نهاية دعم نظام التشغيل ويندوز 7 في شهر يناير عام 2020، بالإضافة إلى التوافق القوي بين ويندوز 10 و التطبيقات العاملة بنظام ويندوز 7، والنتيجة النهائية ستكون أن العديد من الشركات ستخطط في الترقية إلى ويندوز 10 في النصف الأول من عام 2016، وتوسع انتشارها في الجزء الأخير من نفس العام.

وتتوقع مؤسسة جارتنر أن ما لا يقل من نصف المؤسسات ستبدأ بربط إنتاجها بنظام التشغيل ويندوز 10 بداية من عام 2017، مع استكمال الترقية في عام 2019.

كما أشارت مؤسسة جارتنر في تقريرها أنه بحلول عام 2018 ستنشر الشاشات اللمسية بشكل كبير وستبلغ نسبة الهواتف الذكية التي تملك شاشات لمسية قد بلغت الثلث مع استمرار الترقية إلى ويندوز 10.

عن رووف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *