الرئيسية / تقارير / البرمجيات الخبيثة في الهواتف الذكية تزداد بصورة مهولة

البرمجيات الخبيثة في الهواتف الذكية تزداد بصورة مهولة

شهد عام 2015 الماضي زيادة مهولة في عدد البرمجيات الخبيثة في الهواتف الذكية وصلت إلى 300% مقارنة بعام 2014، وذلك وفقاً للتقرير السنوي الذي أصدرته شركة الأمن السيبراني “كاسبرسكي لاب”.

وذكر التقرير أن شركة كاسبرسكي لاب كشفت 884,700 من البرامج والتطبيقات الخبيثة الجديدة خلال عام 2015 الماضي، ويمثل هذا الرقم ثلاثة أضعاف الرقم المسجل في عام 2014 وهو 295,500 برمجية خبيثة.

وبحسب التقرير فإن البرمجية الخبيثة المعروفة باسم ransomware كانت أحد أخطر البرمجيات التي تم استغلالها خلال العام الماضي، حيث قام المهاجمون بابتزاز الضحايا من خلال دفع فدية مقابل فك قفل الهاتف الذكي الخاص بالمستخدم، وهي تتراوح ما بين 12 إلى 100 دولار أمريكي.

وذكرت كاسبرسكي أن هذه البرمجية الخبيثة تم استخدامها في 156 بلد حول العالم، وكانت روسيا وألمانيا وكازاخستان هي الدول الأكثر تضرراً منها، في حين وصل عدد ضحايا الذين تم ابتزازهم لدفع فدية حوالي 94300 مستخدم وهو ما يمثل 5 أضعاف الرقم المسجل في عام 2014 والذي وصل فيه عدد الضحايا إلى 18400 مستخدم.

وحذرت كاسبرسكي من زيادة البرمجيات الخبيثة والتي تبدو كأنها تطبيقات آمنة ومشروعة، ونبهت الشركة أن العديد من هذه التطبيقات تقوم بزرع حصان طراودة داخلها تظهر على هيئة إعلانات متطفلة على الهواتف الذكية.

كما أشارت الشركة إلى أن المهاجمين يستخدمون كل طريقة ممكنه لنشر هذه البرمجيات والتطبيقات الخبيثة، من بينها نشر ألعاب مختلفة في متاجر التطبيقات الرسمية.

ونوهت كاسبرسكي إلى وجود بعض المجموعات التي تستهدف التطبيقات المالية والمصرفية، حيث يتم استخدام هذه البرمجيات للوصول إلى نظام المؤسسات المالية ومن ثم يُمكن للمهاجمين فعل ما يريدون، وكان من ضمن هذه المجموعات مجموعة تطلق على نفسها اسم Carbanak والتي استطاعت سرقة مليار دولار أمريكي من بنوك مختلفة حول العالم خلال عام 2015.

المصدر

عن رووف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *