الرئيسية / تقارير / العلم يثبت أن محبي الكتابة هم الأكثر ذكاء

العلم يثبت أن محبي الكتابة هم الأكثر ذكاء

personwriting1

الجميع يجب أن يكتب وليس فقط الكتّاب المحترفين وهنا بعض الأسباب (المدعومة بالعلم) التي توضح أهمية الكتابة بالنسبة للفرد

  • الكتابة تساعدنا على تفريغ ما في عقولنا

وقال جوان ديديون مؤلف من اللعب على أنها ويضع، “أنا أكتب تماما لمعرفة ما أفكر به وما أبحث عنه، وما أراه  وما يعنيه” الكتابة وسيلة لتنظيم أفكارنا لأنها تتيح لنا للتفكير وتساعدنا على اكتساب رؤى جديدة وتحقيق آفاق جديدة، فأنت تفكر بصورة أعمق عندما تكتب، وبالتالي فإن هذا يساعدك على رؤية الأشياء بشكل أكثر وضوحا.

  •  تساعدنا الكتابة على استيعاب المعلومات بشكل أفضل والتعلم أكثر

إنها لا تجعلك ترى الأشياء بشكل أكثر وضوحا فحسب، لكنها تمكنك أيضا من استيعاب المعلومات بشكل أفضل والتعلم أكثر عند كتابة المعلومات المعطاة لك، وهذا ما يفسر السبب وراء تعلم الطلاب والحضور نتيجة تدوين الملاحظات أثناء المؤتمرات والاجتماعات أكثر من أولئك الذين يستمعون فقط ولا يكتبون شيئاً.

ومن المثير للاهتمام، وفقا لدراسة نشرتها بام مولر ودانيال أوبنهايمر من جامعة برنستون وجامعة كاليفورنيا على التوالي، الطلاب الذين يقومون بتدوين الملاحظات على ورقة يتعلمون أكثر بكثير من أقرانهم الذين يدونون الملاحظات على جهاز كمبيوتر أو هاتف محمول أو حتى الأجهزة اللوحية، ووجد الباحثون أن مستخدمي الكمبيوتر والمحمول يسمعون ويكتبون دون انتباه، فهم لا يقومون بمعالجة ما يقومون بتدوينه من ملاحظات، بل هي الكتابة بغفلة التي لا تتطلب الكثير من النشاط المعرفي.

أما أولئك الذين يدونون الملاحظات يدويا، لا يمكنهم كتابة كل كلمة لكنهم يقومون بمعالجة ما يستمعون له أولا وتدوين النقاط الأساسية.

  • تساعدنا الكتابة في معالجة المشاعر السلبية وتحسن الذكاء العاطفي

في دراسة أجريت 1994 أجراها ستيفاني سبيرا، جيمس بينيباكر واريك اعتمدت على عينة من 63 مهندس عاطل عن العمل  ليروا كيف تؤثر الكتابة على مستويات التوتر لديهم، وتم تقسيم المهندسين المشاركين إلى ثلاث مجموعات: مجموعة مراقبة (قاموا بكتابة خططهم ليوم أو الأنشطة في مجال عملهم)، والمجموعة الضابطة الثانية (لم يكتبوا شيئاً)، والمجموعة التجريبية (“الكتابة التعبيرية” عن التجارب المؤلمة).

اكتشف الباحثون أن قمع المشاعر السلبية هي عبء ثقيل، والإفصاح عنها لنفسه بالكتابة بمثابة تخفيف لهذا العبء، الكتابة تجعلك تحسن الذكاء العاطفي وتتعامل في الحالات الغير سارة.

الفوائد النفسية للكتابة (لا سيما باستخدام القلم والورقة) هي مثل الفائدة التدريجية لممارسة الرياضة، أنت لا ترى  مكاسبها على الفور، لكن تؤتى ثمارها في النهاية، عند الكتابة تتبلور الأفكار ويتم فحص العواطف وتصل إلى قمة الإبداع عندما تتصل النقاط سوياً.

عن رووف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *