الرئيسية / أخبار / أكبر عريضة إلكترونية في التاريخ تطالب بتنصيب هيلاري للرئاسة

أكبر عريضة إلكترونية في التاريخ تطالب بتنصيب هيلاري للرئاسة

55

بعد إعلان نتيجة الانتخابات الأمريكية في بداية شهر نوفمبر الماضي، فوجئ العالم بفوز دونالد ترامب برئاسة الولايات المتحدة، ولم يعد يفصلنا عن تنصبيه سوى شهر وعدة أيام وذلك في في 20 يناير 2017 القادم.

لكن بعد أيام قليلة من إعلان النتائج، دشن ناشطون معارضون لدونالد ترامب عريضة إلكترونية على منصة Change.org الشهيرة للمطالبة بتنصيب هيلاري كلينتون كرئيسة للولايات المتحدة بدلاً من ترامب وأطلقوا عليها اسم Make Hillary Clinton President.

استطاعت الحملة لغاية الآن جمع 4.6 مليون توقيع لتصبح بذلك أكبر عريضة إلكترونية في تاريخ منصة Change التي تعتبر الأكبر في العالم لتدشين الحملات الإلكترونية وجمع التوقيعات.

ويطالب الناشطون تنصيب هيلاري كلينتون يوم 19 ديسمبر الحالي وهو موعد انتخاب الرئيس من قبل المجمع الانتخابي والذي يُعطي أصواته دائماً بحسب الولايات التي فاز بها كل مرشح، إذ تطالب الحملة الممثلين داخل المجمع الانتخابي بتغيير أصواتهم ومنحها لهيلاري كلينتون بدلاً من التزام الممثلين بمن صوتت له كل ولاية.

جدير بالذكر أن هيلاري كلينتون استطاعت الفوز في التصويت الشعبي بفارق 3 ملايين صوت عن ترامب، لكن الأخير استطاع حصد أصوات المندوبين داخل عدد أكبر من الولايات ليفوز بأصوات المجمع الانتخابي وهو النظام المعمول به داخل الولايات المتحدة.

وتعتبر منصة Change.org وسيلة إلكترونية فعالة يلجأ إليها النشطاء للضغط باتجاه تحقيق مطالبهم في قضايا معينة من بينها القضايا السياسية والاجتماعية وحتى القضايا الترفيهية، وعلى الرغم من استبعاد تأثير العريضة الحالية على صناع القرار داخل الولايات المتحدة إلا أن المنصة تمكنت في مرات سابقة من التأثير على صناع القرار في قضايا مختلفة.

عن مهند

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *