الرئيسية / أخبار / الهواتف ذاتية التدمير أصبحت حقيقة

الهواتف ذاتية التدمير أصبحت حقيقة

sd

ربما شاهدنا كثيراً فكرة الهواتف ذاتية التدمير “الانفجار” في أفلام الأكشن والتجسس مثل أفلام جيمس بوند وغيرها.

وفي الحقيقة فإن فكرة الهواتف ذاتية التدمير قد تكون فعالة للغاية للكثير من الأشخاص كالعاملين في مجالات حساسة أو لديهم معلومات شخصية مهمة وخطيرة.

فريق من الباحثين داخل جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية قد تمكن فعلاً من بناء نموذجاً أولياً لإطلاق هذه الفكرة في العالم الحقيقي.

ووفقاً للباحثين فإن الآلية الجديدة التي اعتمدوا عليها يُمكنها تدمير الهاتف ذاتياً خلال 10 ثواني فقط كما يُمكن برمجتها لتحريك نفسها تلقائياً تحت ظروف معينة.

وتعتمد آلية عمل النموذج الأولى على توجيه القدرة من البطارية إلى الأقطاب الكهربائية وتسخينها بسرعة لتمهد بذلك الطريق لبوليمر خاص للانطلاق وتدمير المعالج الخاص بالهاتف.

الأكثر إثارة للاهتمام في هذا النموذج هو أن الجهاز لا يشترط أن يكون بحوزة صاحبه للقيام بعملية التدمير الذاتي، حيث اختبر الباحثون عدة آليات للقيام بذلك عن بعد بما في ذلك الاعتماد على جهاز استشعار للموقع الجغرافي يسمح بتدمير الجهاز تلقائياً عند ابتعاده مسافة معينة عن نقطة محددة.

كما قام الباحثون ببناء تطبيق بحيث يُمكن من خلاله تدمير الجهاز تلقائياً من خلال إدخال كلمة سر محددة مسبقاً.

ولغاية الآن فلا تزال التكنولوجيا التي يعمل عليها الفريق في مرحلة الاختبار والنماذج، ويأمل فريق الباحثين داخل جامعة الملك عبد الله “كاوست” الواقع في مدينة جدة السعودية بإيجاد آلية يُمكنها تدمير ليس فقط المعالج بل المكونات الأخرى للهاتف.

عن مهند

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *