الرئيسية / أجهزة / 5 أشياء نرغب برؤيتها في الجيل الثاني من هاتف قوقل بيكسل

5 أشياء نرغب برؤيتها في الجيل الثاني من هاتف قوقل بيكسل

22

بدون أدنى شك أو مقدمات طويلة، فإن هاتف قوقل بيكسل Pixel يُعد من أفضل هواتف أندرويد الموجودة في الأسواق حالياً إن لم يكن أفضلها.

فمن خلال الهاتف ستتمتع بنسخة أندرويد خام هي الأسرع والأكثر مرونة إلى جانب كاميرا مذهلة قد تفوق في بعض الحالات هاتف أيفون 7، هذا بخلاف قوة البطارية وتوافق الهاتف مع الواقع الافتراضي.

مع ذلك لا يُمكننا أن نقول بأن هاتف قوقل بيكسل هو هاتف مثالي خالي من المشاكل والعيوب، والتي نتمنى أن تقوم شركة قوقل بتلافيها في الجيل الثاني من الهاتف والمتوقع إطلاقه هذا العام.

والآن إليكم 5 أشياء نرغب برؤيتها في الجيل الثاني من هاتف قوقل بيكسل

تحسين التصميم

بلا شك قد يكون الهاتف من حيث التصميم جيد بالنسبة للبعض، لكنني شخصياً لم أعجب بتصميم الهاتف والذي يبدو مملاً إلى حد بعيد وخالي من أي إبداع.

لذا آمل أن تقوم شركة قوقل بإدخال بعض التعديلات على تصميم الهاتف والذي يُعتبر أحد العوامل الأساسية التي تدفع المستخدمين لتفضيل هاتف عن آخر.

مقاومة الماء

ميزة مقاومة الماء باتت من العناصر البديهية في كافة الهواتف الرائدة في الأسواق، فبعد سوني وسامسونج قامت أبل أيضاً بطرح هذه الميزة مع أيفون 7.

وبالتالي ينبغي من قوقل مواكبة أهم المزايا التي قد يحتاجها المستخدم ويراها في أفضل الهواتف الأخرى، وهي بلا شك ميزة مهمة للكثيرين.

مكبرات صوت ستيريو

جودة الصوت في قوقل بيكسل ليست مثالية إطلاقاً، وبالمقارنة مع الكثير من هواتف أندرويد مرتفعة المواصفات الموجودة في الأسواق ستلاحظ الفرق في جودة الصوت.

وإذا رغبت قوقل بأن يكون الجيل الثاني من الهاتف أقرب إلى الكمال، فعليها الأخذ بعين الاعتبار تحسين جودة الصوت عبر مكبرات صوت ستيريو.

سعر أقل وتوسعة التوافر

لا شك أن الكثير من الباحثين عن اقتناء هاتف ذكي جديد يُمكنهم الحصول على هواتف بجودة عالية وبأسعار مقبولة على الأقل عند المقارنة مع هاتف قوقل بيكسل الذي يأتي بسعر مرتفع، لذا فإن طرح الهاتف بسعر منافس قد يعزز من إقبال المستخدمين عليه بصورة كبيرة.

إلى جانب السعر، فإن الكثير من المستخدمين محبطين من مسألة توافر الهاتف في الأسواق العالمية ومحدودية النسخ المطروحة منه في بعض المتاجر.

الشحن اللاسلكي

قد لا تكون ميزة الشحن اللاسلكي مهمة بالنسبة للكثيرين، لكن في حال أرادت قوقل استهداف الأشخاص الذين يقتنون أحدث هواتف أندرويد مثل جالكسي إس 7 فعليها معرفة أهمية هذه الميزة بالنسبة لهؤلاء المستخدمين.

عن مهند

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *