الرئيسية / أخبار / قوقل تؤكد أن مانع الإعلانات على متصفح كروم قيد التطوير

قوقل تؤكد أن مانع الإعلانات على متصفح كروم قيد التطوير

يبدو أن التقارير السابقة حول تخطيط شركة قوقل لإضافة ميزة منع الإعلانات في إصدار مستقبلي من متصفح قوقل كروم التابع لها كانت صحيحة.

حيث أكدت شركة قوقل رسمياً عزمها إطلاق إضافة جديدة لمنع الإعلانات ضمن متصفح كروم.

ولم تفصح الشركة عن الموعد الرسمي لإطلاق الإضافة، لكنها حدد أوائل العام 2018 كموعد نهائي لإصلاح الناشرين لإعلاناتهم.

وهو ما يؤكد التقارير السابقة التي ذكرت بأن قوقل تسعى من خلال هذه الإضافة إلى محاربة الإعلانات المسيئة وتوفير تجربة أفضل للإعلان عبر الإنترنت.

وبحسب التقارير فإن الإضافة الجديدة على متصفح كروم ستساعد قوقل في خفض أرباح الإعلانات لمواقع الويب التي تعرض إعلانات منخفضة الجودة وغير متوافقة مع سياسة الإعلانات الخاصة بقوقل.

وكانت صحيفة وول ستريت جورنال قد أكدت في شهر أبريل الماضي، أن شركة قوقل الأمريكية تخطط لإضافة ميزة منع الإعلانات في متصفح كروم.

وأثار هذا التقرير ضجة كبيرة في حينه، خصوصاً وأن شركة قوقل تحقق أغلب أرباحها من خلال عائدات الإعلانات.

وكنا قد تناولنا في موضوع سابق، “كيف ستغير قوقل قواعد اللعبة عبر منع الإعلانات في كروم”، بعض الدوافع والأسباب للجوء شركة قوقل لمثل هذا القرار.

ويبدو أن شركة قوقل تحارب حالياً في مختلف الاتجاهات لضمان تقديم تجربة إعلانات أفضل عبر شبكتها، حيث اتخذت الشركة مجموعة إجراءات ضمن موقع يوتيوب التابع لها بهدف مساعدة المعلنين على التحكم بالإعلانات بشكل أكبر ومنع إظهار الإعلانات ضمن المحتويات المسيئة.

ويرى بعض المراقبين بأن خطة قوقل الجديدة ستعود بالفائدة على المستخدمين عبر الإنترنت من خلال المساعدة في تصنيف الأدوار الحالية للإعلان عبر الإنترنت ومحاربة الجهات الناشرة للإعلانات المزعجة.

كما أن برنامج حظر الإعلانات التابع للشركة سيمنحها القدرة على إجبار مالكي مواقع الويب وناشري المحتوى على اتباع قواعد معينة حول كيفية ومكان ونوع الإعلانات التي يمكن للناشرين عرضها على مواقعهم والالتزام الكامل بها وإلا فإنهم سيكونون عرضة للحظر من خلال البرمجية الجديدة على متصفح كروم الذي يستخدمه حاليا ما يقرب من 55٪ من مستخدمي الويب.

وقد يشهد عام 2018 المقبل، إجراءات صارمة من قوقل فيما يتعلق بالإعلانات الظاهرة على مواقع الويب بهدف محاربة المواقع التي تنشر إعلانات مزعجة.

عن مهند

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *